25 فبراير 2024


فنون

مركز جابر الثقافي…زخم فعاليات فنية متنوعة

كشف مركز الشيخ جابر الأحمد الثقافي عن رزنامة الموسم الثقافي 23-24 الخاصة به، والممتدة من شهر فبراير المقبل وحتى يونيو المقبل.

وتنطلق الفعاليات منتصف شهر فبراير الجاري، مع الحفل الغنائي «راجعين.. ناي البرغوثي» وتحييه الفنانة الفلسطينية ناي البرغوثي بتاريخ 14 فوق خشبة مسرح قاعة «الشيخ جابر العلي».

بينما سيكون الجمهور على موعد مع الحفل الموسيقي «الأوركسترا الحضرمية» بتاريخ 18 فوق خشبة «المسرح الوطني»، حيث سيتم عرف أشهر الأغاني والألحان اليمنية والخليجية التراثية والمعاصرة بقيادة المايسترو محمد القدوم.

وعلى مدار يومي 20 و 21 من الشهر ذاته، سيكون الجمهور على موعد مع الحفل الغنائي «هَوّد الليل» فوق خشبة «المسرح المفتوح»، حيث ستكون ليال غنائية في الهواء الطلق مع الفنانين طارق سليمان ومحمد البكري وطارق الخريف.

وعلى ذات المسرح سيتم تقديم حفل غنائي أخر بعنوان «جلسات المسرح المفتوح مع العماري والماص» بتاريخ 27، إذ سيكون عبارة عن سهرة احتفالية تستعيد الفنون الشعبية الأصيلة.

أما العرض الموسيقي الغنائي «قريش» الذي سيتم تقديمه فوق خشبة «المسرح الوطني»، فسوف يكون ممتداً على مدار ثلاثة أيام أولها 28 فبراير وحتى الأول من شهر مارس، وهو من إبداع نخبة من الفنانين الكويتيين.

وفي 13 و 14 من شهر أبريل المقبل سيتم تقديم الحفل الغنائي «ميدلي» في قاعة «الشيخ جابر العلي»، وهو عبارة عن مختارات من الأغاني الكويتية والخليجية والعربية بأداء المجموعة تحت قيادة المايسترو الدكتور محمد البعيجان.

ليأتي بعدها بتاريخ 17 في ذات القاعة حفل غنائي يحمل عنوان «هنا القاهرة»، ومن خلاله سيتم استعادة مجموعة متنوعة من الأعمال الجميلة المرتبطة بالإذاعة المصرية يغنيها الكورال بالطريقة الكلاسيكية، وبمصاحبة فرقة موسيقية كبيرة يبلغ عددها 50 عازفاً ومغنياً بقيادة المايسترو الدكتور خالد نوري، الذي تولى أيضاً إعادة التوزيع الموسيقي للأعمال بنحو جديد يناسب طبيعة الحفل الخالي من الميكروفونات والمؤثرات التقنية.

ولمحبي المسرح نصيب من هذه الرزنامة، إذ على مدار أربعة أيام ممتدة من تاريخ 24 وحتى 27 سيتم تقديم عرض لمسرح الدُمى للصغار والكبار فوق خشبة «مسرح الستوديو» بعنوان «مسابقة الطباخين»، من تأليف هدى الشوا وإخراج فرح الحجلي، والتي تدور أحداثها في العصر العباسي.

وفي الأول من شهر مايو المقبل وحتى الرابع منه، سيكون الجمهور على موعد مع الاستعراض الموسيقي الغنائي «عالم عبدالحسين!» فوق خشبة «المسرح الوطني»، وهو عبارة عن استعراض فريد كويتي المحتوى عالمي المستوى، يشارك فيه أكثر من 80 فناناً.

أما الفرقة المصرية «روح الشرق» فسيكون موعدها مع جمهورهم طوال ثلاثة أيام متتالية تنطلق من تاريخ 22 وحتى 24 فوق خشبة مسرح «الشيخ جابر العلي»، في ليلة تحمل عنوان «روح الشرق.. كمان وكمان».

بينما تأتي المسرحية الغنائية «أم كلثوم.. مع مروة ناجي» والتي سيتم تقديمها على مدار يومي 29 و 30 فوق خشبة «المسرح الوطني»، وهي عبارة عن عرض تمثيلي غنائي يحيي سيرة كوكب الشرق أم كلثوم.

أما فعاليات شهر يونيو المقبل، فسيكون أولها بتاريخ 25 من خلال حفل غنائي يحمل عنوان «100 عام من الأغنية الكويتية» وسيتم تقديمه في قاعة «الشيخ جابر العلي»، وهي عبارة عن رحلة موسيقية غنائية تستكشف التراث الكويتي الفني ونجومه

والحفل الغنائي «ليل المنامة» سيكون موعده بتاريخ 27 فوق خشبة «المسرح الوطني»، حيث سوف يتلألأ فيه نجوم الغناء والطرب في البحرين على رأسهم الفنان خالد الشيخ إلى جانب محمد البكري وإبراهيم الناجم وهند ديتو، مع فرقة البحرين للموسيقى تحت قيادة المايسترو زياد زيمان.

ما هو تعبيرك

مقالات ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *