25 فبراير 2024


تكنولوجيا

اختفاء اسم «تويتر» يفقد منصة «أكس»  71% من قيمتها

فقدت منصة التواصل الاجتماعي «أكس»، تويتر سابقا، 71 في المئة من قيمتها منذ اشتراها، الملياردير الأميركي، إيلون ماسك، وفقا لما أفاد به موقع «أكسيوس»، وذلك بعد إفصاحات لشركة الخدمات المالية «فيديلتي».

واستحوذ ماسك على تويتر مقابل 44 مليار دولار في أكتوبر 2022 وغير اسم المنصة إلى «أكس» في يوليو 2023، وقاد تغييرات عدة، من بينها تغيير الاسم الشهير «تويتر» والعلامة التجارية، وحصول المستخدم على العلامة الزرقاء الخاصة بالتوثيق، ومميزات أخرى، مقابل دفع اشتراك شهري. وقال موقع «أكسيوس» إن فيديليتي التي تمتلك حصة في المنصة، خفضت من قيمة أسهمها في أكس، بنسبة 71 في المئة، بحسب الإفصاح الذي استمر حتى نهاية نوفمبر الماضي.

وتشير تقديرات «فيديليتي» إلى أن قيمة منصة أكس تبلغ حوالي 12.5 مليار دولار. وانخفض عدد مستخدمي أكس شهريا بنسبة 15 في المئة في العام الأول بعد استحواذ ماسك على المنصة.

كما سرح الملياردير الأميركي نحو 50 في المئة من الموظفين منذ شراءه المنصة، وقام بتغييرات هيكلية، بحسب صحيفة «الغارديان». وفي سبتمبر الماضي، أصدر الاتحاد الأوروبي تحذيرا لماسك بعدما رصد أن أكس تحتوي أعلى نسبة من المنشورات المضللة بين جميع منصات التواصل الاجتماعي الكبرى.

ما هو تعبيرك

مقالات ذات صلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *